نجوي كرم تتالق في حفلين بالاوبرا السلطانية سلطنة عمان

999٬906

أحيت شمس الأغنية اللبنانية نجوى كرم ليلتين مميزتين بدار الأوبرا السلطانية بتاريخ ١٤ و١٥ نوفمبر ٢٠١٩ بحضور عدد كبير من محبي نجوى كرم والمتحمسين لأغانيها.

اعتلت المسرح على إيقاع أغنية وطنية خاصة بالسلطنة أهدتها بمناسبة احتفالات السلطنة بالعيد الوطني التاسع والأربعين المجيد عمان لك المجد والسؤود. وحلقت «شمس الأغنية اللبنانية»، بصوتها بين جمهورها إلى جانب فرقتها الموسيقية التي استهلت الترحيب بأغنية «بحبك يا لبنان»، حيث كان للبنان نصيب من أغاني نجوى كرم وقوفا إلى جانب وطنها مع ما يمر به في مرحلته الراهنة.

وقدمت نجوى كرم عشرة أغنيات، إلى جانب أغنيتين أهدتهما للسلطنة وللبنان، مع وصلتين منفصلتين، لأغانيها القديمة، التي تفاعل معها الجمهور بالتصفيق وترديد المقاطع معها.

أما الأغنيات التي شاركت بها نجوى كرم فهي: شمس الغنية، وتعا بورد، ثم ميدلي لبعض الأغنيات، تبعتها بأغنية يابيي، وخليني شوفك، ثم ميدلي آخر لأغنيات متنوعة، فأغنية ملعون أبو العشق، ومافي نوم، وبعشق تفاصيلك، وكتير حلو، ولشحد حبك، وشو هالليلة، واختتمت الليلة بأغنية للبنان شعبك يا الله، ثم ودعت جمهورها بالأغنية التي دخلت بها كما دونت كلمة في كتاب الضيوف الذي وضع في مكان الحفل، وعلقت قائلة: “عقبال ما يكون بلدنا لبنان‬ بعافية تَيْكون مؤهّل ليستقبل فنّانين العالم كلّو ويمضوا على كتاب التاريخ عنّا إنّن مرقوا بهالبلد الحلو”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.